صح أم خطأ: هل يجب تغيير زيت المحرك كل 5 ألاف كيلو متر؟

منذ عقود، كان المختصون ينصحون بأن مدة بقاء زيت المحرك في السيارة التي من بعدها ينبغي عليك تغييره هي بعد قطع 5 ألاف كيلومتر أو مرور ثلاثة أشهر أيهما أقرب. ولكن مع التقدم السريع الذي تشهده صناعة محركات السيارات وصناعة زيوتها، يُمكننا القول أن تلك المقولة قد أصبحت قديمة، لذلك سنتحدث اليوم عن مدة بقاء زيت المحرك في السيارة وفقًا لأحدث المعايير والأبحاث.

اقرأ أيضًا: صح أم خطأ: لا يجب استخدام زيت القير كبديلاً لزيت المحرك

تغيير زيت المحرك كل 5 آلاف كيلومتر؟

زيت المحرك

باختصار شديد، الإجابة هي لا. بحيث لا يجب تغيير زيت السيارة كل 5,000 كيلومتر، ولكن إن أردنا أن نتعمق في التفاصيل لنكون أكثر دقة، يجب أن نُلقي الضوء سريعًا على ماهية زيت المحرك وأهميته في سيارتك وضرورة اهتمامك بتغييره بشكل دوري. فزيت المحرك هو إحدى المُشتقات البترولية التي يتم إضافة مواد صناعية لها للحفاظ على خصائصها وكفاءة عملها ولزوجتها لأطول فترة مُمكنة تحت درجات الحرارة المرتفعة وضغوطات القيادة التي تتعرض لها بشكل دائم أثناء سيرك على الطرق.

وتكمن أهمية زيت المحرك في سيارتك في تقليل الاحتكاك بين أجزاء المحرك ومنعها من التآكل، كما يقوم زيت المحرك بتحسين الأداء العام لمحرك سيارتك وتبريد أجزائه المتحركة، بل وتنظيفها من الشوائب الناتجة عن عملية حرق الوقود أيضًا. 

مدة صلاحية زيت السيارة

زيت المحرك

بطبيعة الحال، فإن مدة بقاء زيت المحرك في السيارة تختلف وفقًا لعدة عوامل من بينها، طراز السيارة وعُمر المحرك ما إن كان قديمُا أو حديثًا، ونمط القيادة وما إذا كان يغلب عليها السرعة ووعورة الطرق أو السير لمسافات طويلة على سرعات متوسطة أو مُنخفضة، كذلك المناخ الذي تقود فيه سيارتك وما إن كنت تقطن في أماكن شديدة البرودة أو شديدة الحرارة كمناخ الخليج العربي والسعودية في فصل الصيف الحار.

وفي حين أنه يُمكنك معرفة مدة بقاء زيت المحرك في السيارة الخاصة بك بشكل قاطع من خلال اللجوء إلى كتيب سيارتك أو وكيلك، فإنه حديثًا أصبح بإمكان السيارات الحديثة التي تستخدم زيوت محركات بنسبة عالية من المواد المُصنعة المُضافة قطع مسافات تبدأ من 8 ألاف وتصل حتى 16 ألف كيلو متر أو مرور من 6 إلى 12 شهر قبل الحاجة لتغيير زيت المحرك، بحسب أيهما أقرب.
 
 
 

loaing icon