Eskimi DSP Pixel

صح أم خطأ: لا يجب استخدام زيت القير كبديلاً لزيت المحرك

هناك الكثير من الأجزاء في سيارتك التي تحتاج إلى زيوت كي تعمل بأفضل وأعلى كفاءة ممكنة لتفادي الأعطال والتهالك مع مرور الوقت، وأشهر وأهم هذه الأجزاء هي المحرك والقير أو ناقل الحركة، ولكن هل يمكنك استخدام زيت القير كبديلاً لزيت المحرك؟

اقرأ أيضاً: دراسة: الشاشة اللمسية في سيارتك أوسخ من المرحاض بـ 3 مراة

 

زيت القير بدل زيت المحرك

الإجابة هي ببساطة لا، فرغم أن زيت القير يعمل على تخفيف الحرارة الداخلية وزيادة مستوى تشحيم التروس الداخلية كي يعمل المحرك والقير بشكل جيد، إلا أن لزيت القير خواص مختلفة بشكل كبير عن خواص زيت المحرك.

زيت المحرك

فعلى سبيل المثال، زيت المحرك مصمم لتحمل درجات حرارة مرتفعة للغاية مختلفة بشكل كبير عن درجات الحرارة البسيطة المصمم زيت القير لتحملها، كما أن درجة لزوجة زيت القير يختلف كثيراً عن لزوجة زيت المحرك، وهو الأمر الذي يجعل التبديل بينهما غير ممكن.

إضافة لذلك، زيت محرك سيارتك مصمم كي يجمع الأوساخ والشوائب داخل المحرك بسبب عمليات الاحتراق المتكررة، ولذلك يتم تغييره بشكل دوري كل 5000 الى 10000 كم تقريباً، بينما زيت القير ليس عليه أن يجمع مثل هذه الشوائب لعدم وجود عمليات احتراق تتم داخل القير، ولهذا فلا يتم تغييره قبل 60000 كم على الأقل، ولذلك تأكد من ألا تخلط بين الزيوت المختلفة في سيارتك لتفادي الإصلاحات الباهظة.

loaing icon