لن تتمكن من استيراد السيارات الكهربائية، لهذا السبب

استيراد سيارات من الخارج ليس أمراً تعجيزياً، ولكنه قد يصبح كذلك مع السيارات الكهربائية.

> تابع قناتنا على يوتيوب

 

أين المشكلة؟

المشكلة تكمن في الشواحن، حيث أن السيارات الكهربائية تعمل بالبطاريات مثل مختلف الأجهزة الإلكترونية، ولكن تلك الشواحن تكون عادة مخصصة للدول التي سيتم بيع تلك السيارات الكهربائية بها، وبذلك فهي تعمل بقدر محدد من قدرة الفولتات والترددات الكهربائية.

على سبيل المثال

تستخدم الولايات المتحدة الأمريكية وكندا والمكسيك تيار كهربائي بقدرة 120 فولت وتردد 60 هرتز، ولكن في الوقت ذاته، نجد أن دول أوروبية مثل ألمانيا وبريطانيا وفرنسا تستخدم تيار بقوة 230 فولت وتردد 50 هرتز.

أما الدول العربية مثل السعودية تستخدم تيار بقوة 220 فولت وتردد 60 هرتز، بينما الإمارات تستخدم تيار بقوة 230 فولت وتردد 50 هرتز، ويعني ذلك عادة أن السيارات الكهربائية المخصصة للأسواق الأوروبية ستعمل من دون مشكلة في أسواقنا، لكن السيارات المخصصة لكندا والولايات المتحدة قد تتطلب شواحن مختلفة وبعض التعديلات كي يتم شحنها بأمان.

في الختام، اذا أعجتك سيارة كهربائية من أمريكا مثلاً، تأكد من إمكانية شحنها كهربائياً في بلدك قبل شرائها.

اقرأ أيضاً: افضل التقنيات في أول سيارة من سوني، ومنها ما هو مخبئ في المقاعد!

loaing icon