جاكوار لاندروفر تنوي إحداث ثورة بأنظمة وتقنيات مقصورات السيارات!

في حال كنت من عشاق والتكنولوجيا المتقدمة، فمن المؤكد أن هذا الخبر سيثير اهتمامك اذ أن مجموعة جاكوار لاند روفر أعلنت مؤخراً نيتها الاستثمار في تكنولوجيا معمارية الإلكترونيات الخفيفة المبسطة، والتي تُستخدم بالأجهزة القابلة للارتداء وأجهزة التلفزيون القابلة للطي على سبيل المثال، حيث تنوي الصانعة البريطانية توفير بعض مميزاتها بسياراتها المستقبلية.

اقرأ أيضاً: لاند روفر ديفندر 2020 تُطلق في الشرق الأوسط خلال معرض دبي الدولي للسيارات

تمتلك هذه التقنية القدرة على إحداث ثورة حقيقية في طريقة تصميم مقصورات السيارات كي تصبح مخصصة بشكل أفضل لاحتياجات العملاء، حيث أنه خلال الاختبارات، أكتشف الباحثين أن هذه التقنية قادرة على تقليل وزن هياكل السيارات بما يصل إلى 60% أحياناً عبر دمج الأسلاك والمستشعرات والحواسيب في مواد غير مصنوعة من المعادن.

إضافة لذلك، تستطيع هذه التقنية أن تسمح لمجموعة جاكوار لاند روفر بتقديم سيارات ذات ألواح مقصورة داخلية تتحول إلى شاشات تعرض معلومات هامة فقط عند الحاجة، وهو ما يسمح بالحصول على سيارات من دون أي أزرار في المستقبل، أي أن المقصورة ستكون بالكامل ما يشبه شاشة لمسية ضخمة تظهر وتختفي فقط عند الحاجة لها بشكل مذهل.

هذا ويعني ذلك أن التصميمات الداخلية للسيارات في المستقبل القريب يمكن أن تحمل إضاءة محيطية قابلة للتخصيص مع خيارات للتحكم في مختلف تقنيات المقصورة ولوحة قيادة كاملة لا تحتوي أي أزرار إضافة إلى عجلة قيادة متقدمة ذات مهام عديدة مغطاة بالجلد، مع ظهور ساعات رقمية على الأسطح الخشبية دون الحاجة لأي شاشات.

loaing icon