بالفيديو: قصة جيب من الحرب الى شيروكي ورانجلر وحكاية الدرج وتكسير الزجاج

قصة جيب لا تعود الى سنين مضت بل الى عشرات السنين وتحديدا الى الحرب العالمية الثانية. تطورت هذه السيارة كثيرا وصدر منها العديد من الانواع. خاضت تحديات كبيرة وصولا الى شيروكي ورانجلر وتراك هوك وغيرها الكثير.

 بداية جيب

قصة جيب

يرجع تاريخ جيب للحرب العالمية الثانية عندما قام الجيش الأمريكي باللجوء لصناع السيارات من أجل الحصول على سيارات ذات مواصفات محددة، لذلك اتجهت شركة ويليس اوفرلاند لبناء سيارة تحمل الطراز ويليس كواد MA والتي حصلت على محرك بقوة تصل إلى 60 حصاناً متصلاً بناقل حركة يدوي بثلاث سرعات، وقامت بتقديم هذا التصميم للجيش الأمريكي عام 1940.

قصة رانجلر

قصة رانجلر

بدأ الجيل الأول من جيب في عام 1944 عندما قدمت شركة ويليز الجيل الأول باسم CJ أو "سيفيليان جيب". تم إعادة توجيه CJ قليلاً للاستخدام المدني مع إضافة الجزء العلوي من القماش والباب الخلفي وخفض علبة التروس. لم يكن اسم هذه النسخة رانجلر لكن الكثير يعتبرونه الظهور الأول لرانجلر. لدى هذه النسخة إطار احتياطي مثبت على الجانب. النسخة العسكرية كانت تحتوي على زجاج أمامي يمكنك طيه للأسفل. ما تزال هذه الميزة متاحة حتى اليوم.

شيروكي وجراند شيروكي

شيروكي

تعتبر جيب شيروكي سيارة استثنائية بتصميم أنيق يعكس رشاقتها وهيبتها في نفس الوقت، وتعد من أشهر سيارات جيب العائلية، وتحمل في نسختها الأخيرة محرك 4 أسطوانات سعة 2.4 لترات بقوة 180 حصانًا و 232 نيوتن متر من عزم الدوران.

جراند شيروكي

أما شقيقتها الأكبر جراند شيروكي، فهي الاكثر شعبية لدى العائلات الكبيرة ومحبي الرفاهية والمساحة الرحبة لأنها تتوفر بثلاث صفوف من المقاعد، وتعتمد في أدائها على محرك سعة 3.6 لترات يولد قوة 286 حصاناً وعزم دوران بقدرة 347 نيوتن متر.

اقرأ أيضًا: السيارة العائلية الأنسب اول جراند شيروكي بثلاثة صفوف للمقاعد

loaing icon