انت كثير السفر؟ اليك كيف تحافظ على نظامك الغذائي

بالطبع عندما نكون في إجازة تتكاثر المغريات أمامنا، سواء قضينا أيامنا في المنزل أو قررنا السفر ففي الحالتين نتعرض لخطر إغراءات الطعام غير الصحي، ولكن علينا أن نكبح جماح رغباتنا نحو ذلك ونُجرّب أن نختار طعام أكثر صحة وفائدة.. ويجب أن يكون لذيذاً أيضاً فالصحة لا تتعارض مع الطعم اللذيذ يا صديقي!

اقرأ أيضاً: لم عليك ان تجرب حمية "البحر الأبيض المتوسط" هذا العام؟

 

 

عليك أن تعلم أولاً أن الأمر كله يتلخص في تناول الطعام بشكل ذكي لا أكثر، فحينما تعرف كيف تتناول الطعام بذكاء وقتها فقط سيكون بإمكانك تناوله بشكل ممتع وغير ضار في الوقت عينه.

تكرار عالي بوزن خفيف أو تكرار قليل بوزن عالي؟

 

أولا، إذا كنت ستنطلق في رحلة سفر عليك ألا تخرج من منزلك دون تناول وجبات خفيفة صحية، وعليك أن تتساءل لماذا؟ والإجابة هي أنك ستكون بذلك أقل عرضة لتناول طعام  غير صحي بالخارج فمعدتك بالفعل ممتلئة ولا تحتاج أكثر، وتشمل الخيارات الصحية الخفيفة الفاكهة الكاملة مثل التفاح والمكسرات وبذور اليقطين.

 

وإذا كنت مسافراً بالسيارة، جرب أن تأخذ معك علبة صغيرة للطعام واملأها مثلا بالبيض المسلوق والجبن وزبدة الجوز أو ساندوتشات الحبش، وللمفاجأة الوجبات السريعة يمكن أن تكون غير ضارة فتوجد مطاعم للوجبات السريعة في المطارات وفي محطات الإستراحة على طول الطرق السريعة، وهذه الأطعمة ليست محظورة طالما أنك تطلب الأطعمة المناسبة.

 

ولكن ما هي الأطعمة المناسبة من بين الوجبات السريعة؟ مثلاً اختر ساندوتش دجاج مشوي مع الخس والطماطم وسلطة جانبية، إذا كنت تستمتع بالهامبرغر اطلب فطيرة واحدة وقم بوضعها مع الخس والطماطم... لا تستطيع مقاومة البطاطس المقلية؟! اطلبها ولكن بأصغر حجم.

وعندما تصل إلى وجهتك وخصوصا إذا كانت خارج دولتك، لا مانع تماماً من تناول الطبق المحلي الخاص بالدولة التي أنت فيها، فأنا أعلم أن ذلك جزء ممتع من أي عطلة.. لا تحرم نفسك من شيء، كل ما في الأمر هو أن تكون ذكياً في تعاملك مع نفسك وجسدك وهو سيتفهمك كثيراً.

 

loaing icon