التمرين على معدة فارغة قد يكون صحيا لجسدك.. كيف؟

قد يعتقد الكثيرون أن الإفطار قبل التمرين حتميّ لإعطاء جسدك الطاقة اللازمة، إلا أنه قد أفادت دراسة جديدة أن التمرين قبل الإفطار يمكن أن يعزز الفوائد الصحية لجسدك، بما في ذلك حرق الدهون والتحكم في نسبة السكر في الدم. 

اقرأ ايضا: نفذت محاولاتك؟!.. إليك طرق ممتازة لإنقاص وزنك والتخلص من البطن الممتلئة
 

وخلال دراسة التي استمرت 6 أسابيع، درس باحثون من جامعتي باث وبرمنغهام عشرات الرجال الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، وقد أظهرت الدراسة أن أولئك الذين تمرّنوا قبل وجبة الإفطار أحرقوا ضعف كمية الدهون التي أحرقها أولئك الذين تمرّنوا بعد وجبة الإفطار.

 

آلية عمل الدراسة

قارن الباحثون نتائج مجموعتين "أولئك الذين تناولوا الفطور قبل التمرين وأولئك الذين تناولوه بعده"، وبنى الباحثون الدراسة جزئياً على فكرة أن توقيت الوجبات يمكن أن يكون له تأثير على فعالية التمرين.

على الرغم من أن التمارين الرياضية قبل الإفطار لمدة تزيد عن 6 أسابيع لم تؤد إلى أي اختلافات في الوزن، إلا أن الدراسة قد وجدت لها تأثير إيجابي على صحة المشاركين، لأن أجسامهم استجابت بشكل أفضل للأنسولين، وهذا التأثير تحديداً له تداعيات كبيرة على المدى الطويل، فقد أبقى مستويات السكر في الدم تحت المراقبة، بالإضافة إلى القدرة على الحد من مخاطر الإصابة بأمراض القلب والسكري.

 

استخدام الدهون كوقود وعلاقة ذلك بالأنسولين

أوضح الباحثون أن الزيادة في استخدام الدهون تعزى إلى حد كبير إلى انخفاض مستويات الأنسولين أثناء ممارسة الرياضة، ما يعني أن ممارسي تمارين ما قبل الإفطار ينتهي بهم المطاف إلى استخدام المزيد من الدهون من الأنسجة الدهنية داخل عضلاتهم كوقود، وبالتالي أصبح لدينا القدرة على تقليل خطر الإصابة بالنوع الثاني من مرض السكري.

 

التمارين الصيامية وتقليل خطر الإصابة بمرض السكري 

كل النتائج الخاصة بهذه الدراسة تُشير إلى أنه إذا كان لديك شخص يمارس التمارين الرياضية، وهو معرّض لخطر الإصابة بمرض السكري أو يعاني من ارتفاع السكر في الدم، فيتوجب عليه القيام بالتمرينات في الحالة الصيامية لتشجيع هذا الإنخفاض في استجابة الأنسولين للوجبة.

 

loaing icon