ميتال فيس: مادة معدنية تتحول الى شاشات تفاعلية!

ابتكار ثوري فريد من نوعه باسم ميتال فيس (Metalface) قدمته لنا شركة "كينما" Kenma Inc اليابانية مؤخراً، وهو ما يأتي على شكل مادة عضوية صمغية ابتكارية تقدم لنا تطبيقات إبداعية لانهائية تعمل على تحويل الأسطح إلى شاشات يصعب تفريقها عن المعدن الحقيقي، وهي قادرة على بث موجات الضوء والراديو المختلفة، لتكون عملية للغاية!

اقرأ أيضاً: OLED و QLED: أي التقنيتين أفضل في التلفزيونات؟

ونظراً لأن الميتال فيس لا تتآكل أو تصدأ، فهي تسمح لأي منتج مصنوع منها أن يكون خفيف ونحيف للغاية، مما يحدث ثورة في الطريقة التي نفكر فيها بالمعادن والمنتجات المصنوعة منه، فهي مثالية للمنتجات الإلكترونية كالحواسيب المحمولة والروبوتات لقدرتها على بث إشارات الضوء والشبكات المختلفة، ما قد يجعلها بديل عن المعدن التقليدي في تصنيع الأجهزة الداعمة لشبكات الجيل الخامس 5G.

يفكر بعض المصممين في استخدام هذه المادة داخل السيارات على لوحة القيادة، فضلا عن استخدامها كلوح توقيع في البنوك ومختلف الأماكن الحكومية، الى جانب دعمها لأنظمة المنازل الذكية، حيث يمكن أن تُصنع الأجهزة المنزلية منها، مع دعم للشاشات الرقمية، كالثلاجات وحتى صنابير المياه، وصولاً إلى لوحات المفاتيح والآلات الحاسبة والأجهزة الذكية.

هذا ويمكن تصنيع هذه المادة بألوان وأشكال معدنية مختلفة تفتح احتمالات لانهائية للمصممين، وهي مناسبة للتشكيل باستخدام تقنيات التلاعب بالمعادن المختلفة، بما يتضمن الطباعة ثلاثية الأبعاد.