هل يمكننا السفر إلى القارة القطبية الجنوبية أنتاركتيكا؟

المغامرات بالنسبة للبعض تنتهي عند النشاطات الخطيرة كالـ Zippline والقفز بالمظلة أو التزلج الهوائي لكن البعض الآخر يرى أن المغامرات يمكن عيشها عبر زيارة مناطق غريبة وخطيرة أو مناطق نائية وحضارات لا تشبه حضاراتنا.

اقرأ ايضا: عالم ديزني الجديد جالاكسي إيدج: كيف تستعد للرحلة؟

فكما أخذناهم إلى منطقة تشيرنوبيل المهجورة سألنا نفسنا اذا يمكننا أخذكم انتم أيضا لزيارة القارة القطبية الجنوبية التي تتجمد فيها القلوب بسبب االطقس أولاً، والمشاهد البرية ثانياً.

هل يمكن السفر في مغامرة إلى القارة القطبية الجنوبية أنتاركتيكا بهدف سياحي وليس علميا؟ الجواب هو بالطبع نعم، فعلى الرغم من أن هذه المنطقة هي الحدود الأخيرة لدى الإنسان الا ان هذا لا يعني أنه لا يمكنك زيارتها. 

قبل الرحلة: بعض المعلومات عن القارة القطبية التي هي عبارة عن منطقة مهجورة لا يسكنها إلا الجليد!

هي أرض قاحلة مجمدة غير قابلة للسكن وتبلغ مساحتها ضعف مساحة أستراليا وإنها المنطقة الأكثر استقطابا للرياح في العالم وتبلغ سرعة الرياح فيها 200 كلم بالساعة في الطقس الجيد، فتخيل اذا سرعة الرياح في الأيام السيئة. 

 98% من مساحة أنتاركتيكا مغطاة بالثلوج والجليد، وعلى الرغم من مساحتها الكبيرة إلا أنه لا يوجد دولة فيها فهي لا تحتاج إلى ذلك لأن لا أحد يقطنها إلا العلماء الذين يزورونها من أجل البحث العلمي ودراسة الحياة البرية والحيوانات أو لدراسة النيازك، فمن السهل أن تجد صخرة سوداء بين الكم الهائل من الجليد.

كيف يمكنك أن تصل إلى القارة القطبية الجنوبية؟

 

هناك عدد كبير من الرحلات التجارية والسياحية إلى القارة القطبية من مختلف أقطار العالم. 

النقطة الأولى هي الوصول لبوينس آيرس في الأرجنتين ثم التوجه برحلة ثلاث ساعات إلى  أوشوايا، الأرجنتين ومن هناك يمكنك أخذ مركب أو سفينة استكشافية إلى القارة القطبية. 

ستتوجه برحلة بحرية إلى القارة القطبية وستمر عبر ممر درايك وهو عبارة عن ممر مائي يبلغ طوله 1000 كلم، يفصل القارة الأميركية الجنوبية عن القارة القطبية. هذه الرحلة هي الأرخص على الإطلاق لكنك لن ترى إلا الجزء الشرقي منها. 

ويمكنك أيضاً أن تأخذ الرحلات الإستكشافية التي توفرها شركات سياحية في أستراليا ونيوزيلندا وشيلي والأرجنتين.

وفي حال كنت تحب الرحلات الفخمة، يمكنك أن تأخذ الرحلة المتوجهة من نيوزيلاندا إلى القارة الجليدية على متن السفينة الضخمة MV Orion التي تتوفر فيها خدمات مختلفة كالـ Spa والنادي الرياضي ومحاضرات علمية عن القارة ومعالمها. 

واذا كنت لا تحب الرحلات البحرية بشكل كبير فيمكن السفر عبر الطائرة من  بونتا أريناس- تشيلي مباشرةً إلى مهبط الطائرات في جزيرة مجاورة لشبه جزيرة أنتاركتيكا. من هناك، ستصعد إلى سفينة استكشافية وتقف وجهاً لوجه مع الأنهار الجليدية والبطاريق. 

لا يمكنك أن تذهب في أي وقتٍ كان أو في اي الفصول!

يجب أن تذهب في الربيع أو ما يسمى بصيف أوسترال وهو الفترة الممتدة من نوفمبر إلى مارس حيث تكون الحرارة معتدلة في فصل الصيف في شرق القارة القطبية الجنوبية وهي -20 درجة مئوية، مقارنة بـ -60 درجة مئوية أو حتى -90 درجة مئوية في فصل الشتاء.

ماذا سترى اذا ذهبت؟ 

في أحد الرحلات التي تتوجه من نيوزيلاندا إلى القارة القطبية سترى مستعمرات البطريق في إقليم أنتاركتيكا الفرنسي وستمر أيضاً عبر الجبال الجليدية. 

وفي رحلة أخرى من نيوزيلاندا، سترى شبه جزر في أنتاركتيكا ومن ثم ستتوجه إلى جزيرة روس البركانية. 

ستنزل عدد من المرات إلى اليابسة من السفن والقوارب الصغيرة وستشاهد طيور البطريق وكلب البحر وأسد البحر وغيره من المناظر المدهشة بالإضافة إلى أنك ستجلس للتمعن بالمناظر الخلابة الجليدية. 

ولمغامرة أكبر، يمكنك النوم في خيمة صغيرة لليلة واحدة على صوت طيور البطريق والبحر.


 

واذا اردت أن تقوم بنشاطات أخرى، ستتمكن من التجديف في البحر ومن مشاهدة الجبال الجليدية والحيتان وحيوانات برية أخرى.

loaing icon