اسباب رفض تمويل السيارات في السعودية

لا شك بأن السيارات مرتفعة الثمن اذ تعادل قيمتها 10 أضعاف راتب المواطن في المتوسط بالسعودية، لذلك فإن دفع سعرها نقداً يعد خطوة غير ممكنة مالياً على الكثير منا، وهنا يأتي دور التمويل. مع ذلك، توجد بعض الحالات التي ترفض فيها البنوك أو الشركات منح التمويل، فما الأسباب يا ترى؟ هذا ما نستعرضه لكم.

اقرأ أيضا: ايقاف نظام البيع بالتقسيط في السعودية.. لماذا؟

 

عدم توفر دخل كافي للعميل

يشترط تقديم مستند رسمي يوضح دخلك الشهري عند طلب تمويل، وإذا كان القسط الشهري للسيارة أقل من راتبك فإنه يتم رفض الطلب، علماً بأن الحد الادنى للراتب 2,000 ريال إذا كنت تعمل في القطاع العام، بينما في القطاع الخاص يتوجب أن لا يقل راتبك عن 3,500 ريال.

 

عدم قابلية تحويل الراتب

تشترط العديد من البنوك تحويل راتبك عليها بحيث يضمنوا حقهم أولاً في بداية الشهر، وإذا لم يكن هذا ممكناً فإنه قد يتم رفض طلب تمويل السيارة.

عدم تناسب حجم التمويل مع الراتب الشهري

تحدد مؤسسة النقد السعودي "ساما" نسبة معينة كحد أقصى للاقتطاع من راتبك لا يمكن لأي جهة تمويل تخطيها، أي أن النسبة لو كانت 50% وأنت راتبك 4,000 ريال فإنه يجب ألا يتخطى القسط الشهري 2,000، وفي حال تعديه فيتم رفض طلب تمويلك.

 

وجود تمويل سابق أو التعثر في السداد

لو لديك تمويل سابق قائم فإن طلب تمويلك الجديد قد يتم رفضه، إلا لو كان راتبك كبير لدرجة استيعاب الاقتطاع الجديد، كما أن إذا كانت لديك حالة تعثر، فإن البنك على الأغلب سيرفض تمويل السيارة.

 

عدم وجود كفيل للمتغربين

تشترط عدة شركات تمويل وجود كفيل بشروط معينة حتى يتم قبول طلب التمويل، وفي حال عدم تحققه فإن الطلب يتم رفضه، إلا أن هكذا إجراءات نادراً ما ستجدها في البنوك الكبيرة.

 

عدم قضاء مدة كافية في العمل

تشترط عدة جهات تمويلية أن يمر على عمل مقدم طلب تمويل السيارة مدة معينة كحد أدنى، مثال على ذلك في القطاع العام الذي يشترط مرور شهر واحد، بينما في القطاع الخاص يتراوح ذلك بين 3-12 شهراً.

loaing icon