تصميم هذا اليخت يجعله الأول من نوعه في العالم، فما سره؟

كثيراً ما تدمج تصميمات اليخوت الفاخرة بين الخارجية والداخلية، ولكن جعل المقصورة بأكملها مفتوحة على العالم الخارجي هو أمر جديد كلياً، وهو ما يقدمه سوبريخت تانوكا (Tankoa) TLV62 النموذجي.

اقرأ أيضاً: هذا اليخت أحدث ضجة كبيرة في عالم اليخوت... والسبب؟

يأتي هذا اليخت الأنيق بطول 61 متر، وبتصميم نظيف وبسيط جداً من الجانب مع مقدمة شبه عمودية عبر هيكل من الحديد وبنية فوقية من الألمنيوم كي تعطي شعور بالجرأة من دون عدوانية مبالغ بها.

الا أن الجمال الحقيقي يظهر في التقسيم الداخلي للمقصورة التي تساهم بالحصول على حلول جديدة وعملية من دون المبالغة بالتصميم، حيث أن الاستراحة الخارجية عادةً موجودة في أعلى أسطح اليخوت، ولكن يخت TLV62 يدمج الغرف الداخلية بالأسطح الخارجية ليتميز بمساحاته المفتوحة الشرحة.

يظهر التركيز على التعرض للهواء الطلق في مختلف طوابق السوبريخت، حيث يسمح السطح المفتوح بعدم وجود عوائق بين الضيوف والبحر، مع توفير سطح الحمام الشمسي مساحة كافية لمحبي الاسترخاء في الشمس والحصول على بشرة داكنة.

هذا ويحمل اليخت أيضاً اثنين من حمامات السباحة الداخلية، إضافة إلى جاكوزي وعدة أجنحة تسع 12 ضيف عبر 4 كبائن، الى جانب جناح للشخصيات المهمة مع جناح رئيسي للمالك ذو ردهة خاصة بها ومكتب وخزانة كبيرة مع حمام مدمج.

loaing icon