لمحة عن تاريخ مكلارين.. رائدة السيارات الرياضية فائقة الأداء!

بدأ مؤسس ماكلارين ومتسابق الفورمولا 1 الشهير بروس ماكلارين (Bruce McLaren) حياته العملية داخل سيارة من طراز أستون أوليستر (Austin Ulster) صنع 1929 معدلة ببراعة من قبل والده داخل سباق تسلق هضبة شاطئ موريواي (Muriwai Hill Climb)، متمكناً من إحراز المركز الأول بعمر 15 عاماً فقط.

بحلول عام 1965، أصبح بروس أحد أبرع المهندسين والمتسابقين الصاعدين، حيث تمكن بالعام نفسه من تطوير سيارة سباقات فورمولا 1 خاصة به، باسم M1B، ساعدته على تحقيق المركز الثامن بسباق جائزة موناكو الكبرى للفورمولا 1، وفي ذلك اليوم تم وضع أساسات تشكيل فريق ماكلارين لسباقات الفورمولا 1، الأمر الذي استندت عليه شركة ماكلارين ذاتها لاحقاً.

خلال عام 1970، لقي بروس ماكلارين حتفه أثناء اختباره لسيارة M8D، ليتولى من بعده تيدي ماير (Teddy Mayer) إدارة الفريق ويحقق العديد من النجاحات العالمية حتى نهاية السبعينيات عندما بدأت نتائج الفريق تتراجع، وهنا قامت شركة فيليب موريس الراعية لفريق ماكلارين بدمجه مع فريق آخر يحمل اسم بروجكت 4 من إدارة رون دينيس (Ron Dennis)، ليتخلى تيدي ماير عن موقعه بالفريق في عام 1982 ويبيع كافة أسهمه، الأمر الذي مكن رون دينيس عام 1985 من تأسيس مجموعة ماكلارين للأعمال، والتي ضمت العديد من الشركات المختلفة، إضافة لإنشاء ماكلارين كارز (McLaren Cars) كشركة منفصلة عن المجموعة وموجهة لصنع سيارات رياضية فاخرة عالية الأداء.

أثبتت ماكلارين كارز ريادتها في صناعة السيارات الفاخرة عالية الأداء خلال الثلاثين عاماً الأخيرة، ما أتى بفضل استخدام ألياف الكربون في سياراتها المخصصة للطرقات والمستوحاة من سيارات سباق الفورمولا 1، الأمر الذي بدأ مع  ماكلارين F1 من عام 1993 والتي أتت بمحرك بي ام دبليو V12 بقوة 613 حصان.

قامت الشركة في عام 2010 بتغيير اسمها إلى ماكلارين أوتوموتيف (McLaren Automotive) لتطلق طرازات 12C في عام 2011 وسبايدر في عام 2012 قبل الوصول إلى موديل P1 المحدود في عام 2013 والتي تم وقف إنتاجها في عام 2015 بعد إطلاق طراز 650S و650S كوبيه في عام 2014، إضافة للكشف عن 570S و540C في عام 2015.

هذا وبعام 2016 أطلقت ماكلارين أيضاً 570GT بالفئة الرياضية، بالإضافة لطراز 570S سبرينت المخصص للحلبات، قبل أن تم ضم الشركة لمجموعة ماكلارين مرة أخرى في عام 2017، وذلك بعد تنحي رون دينيس رئيس مجلس الإدارة عن منصبه بعد 37 عاماً، حيث قام ببيع حصته البالغة 25% من الشركة لكل من شركة ممتلكات البحرين القابضة وشركة TAG السعودية، حيث بلغت حصة الشركة البحرينية بعد الصفقة 90% تقريباً من الشركة، بينما حظت الشركة السعودية بنسبة 10% من الأسهم، لتصبح ماكلارين بحرينية سعودية بالكامل، وذلك قبل إطلاق طراز سينا بالعام الجاري.

اقرأ أيضاً: ما معنى شعار ماكلارين؟


 

loaing icon