الفطيم لكزس تعلن بطل الدرفت أحمد دحام سفيراً لعلامة لكزس إف

أعلنت الفطيم لكزس عن توقيع شراكة مع أحمد دحام، بطل الدرفت في الشرق الأوسط لخمس سنوات والذي يحمل رقماً قياسياً في موسوعة غينيس للأرقام القياسية، ليكون سفيراً لعلامة لكزس إف. ويأتي هذا الإعلان عقب الإطلاق الناجح لنادي ملاك سيارات لكزس إف في الإمارات العربية المتحدة.

وفي إطار الشراكة، أزاحت الفطيم لكزس الستار عن أول سيارة بخصائص الدرفت لكزس آر سي إف برو درفت التي سيقودها أحمد في موسم الدرفت المقبل. تمّ بناء السيارة وتعديلها بالكامل في الإمارات، وستخوض أول سباقاتها في يوليو المقبل ضمن فعاليات مهرجان جودوود للسرعة في المملكة المتحدة؛ تليه المشاركة في منافسات بالنرويج والإمارات وسلطنة عُمان. ويمكن للجمهور الاطلاع على السيارة التي سيتم عرضها في صالات لكزس في الإمارات، حيث ستكشف الشركة عن ذلك في وقت لاحق.

وتمثل علامة لكزس إف قسم السيارات عالية الأداء التي تنتجها لكزس. وانطلقت العلامة في عام 2008 مع الطراز لكزس آي إس إف، تلتها سيارة لكزس إل إف إيه الأسطورية. وترمز العلامة إف إلى التميّز الفائق وتشير إلى حلبة فوجي سبيد واي. وكان لسيارات لكزس بصمات واضحة في رياضة السيارات ضمن العديد من الفئات من بينها سوبر جي تي، وجي تي 3، وسوبر جي تي 500، وسباقات التحمّل؛ قبل أن يعترف الاتحاد الدولي للسيارات بسباقات الدرفت رسمياً في عام 2017، حيث اقتصرت مشاركة لكزس على منافسات دي 1 في اليابان.

وبفضل هذه الشراكة، ستستقطب علامة إف مزيداً من الاهتمام، وستجذب جيل الشباب الذي تستهويه فعاليات الدرفت التي تشهد نمواً واسعاً وشعبية ملحوظة في الشرق الأوسط.

انطلقت مسيرة أحمد الرياضية كسائق في السباقات المحلية قبل أن يضع بصمته الخاصة في حلبات الدرفت على الصعيدين الإقليمي والدولي. وكان دحام من الشخصيات المؤثرة في مجال الدرفت، حيث شارك في مسابقات ضمن 11 دولة أحرز خلالها أكثر من 75 انتصاراً محلياً وإقليمياً. كما شارك مؤخراً في برنامج ويل سميث باكيت ليست، حيث يسافر نجم هوليوود المشهور حول العالم ليخوض كافة التجارب التي يحلم بها في حياته.

loaing icon