رحلة سيارة لينكون كونتيننتال 1960 الكلاسيكية من البيت الأبيض إلى لبنان

لا أعتقد أن أحداً منا لا يتمنى قيادة سيارة قادها عدد كبير من رؤساء الولايات المتحدة الأميركية وأهم الزعماء في العالم.

كانت لينكون كونتيننتال سيارة معتمدة بين رؤساء الولايات المتحدة الأميركية وقد قادها أهم رجال السياسة من الرئيس الأمريكي السابق جون كينيدي إلى الرئيس نيكسون.

أنس الزعيم رجل سوري يهوى تجميع السيارات الكلاسيكية وقد أخذ هذه الهواية عن جده لتتحول فيما بعد إلى شغف ثم مهنة؛ جمعته قصة مميزة مع سيارة لينكون كونتيننتال مارك 5 ، فهو يفضلها عن غيرها في المجموعة لأنه يشعر أنه ملك العالم عند قيادتها بسبب حجمها وتفاصيلها المهيبة.

بدأت القصة مع والد أنس الذي اقتنى سيارات أمريكية من مختلف الأنواع بينها لينكون كونتيننتال الشهيرة وقد تأثر  أنس بهذا الأمر منذ الصغر، فقد كان يأخذه والده مشاوير بهذه السيارة وكان يخبره عن رؤساء العالم الذين قادوا الـ لينكون كونتيننتال، وبالتالي كان يشعر أنس وكأنه أحد هؤلاء الرؤساء عندما كان طفلاً صغيراً.

 منذ ذلك الوقت بحث أنس عن تلك السيارة الطويلة التي جعلته يشعر أنه ملك العالم في صغره ووجد موديل الـ 60 منها والتي لم يُصنع منها إلا 2000 سيارة. وبطبيعة الحال، ابرز ما يلفت انتباه محبي السيارات الامريكية الكلاسيكية وخاصة الرئاسية منها هو طول السيارة، اذ يبلغ طول سيارة أنس 6 أمتار، فسيارة لينكون كونتيننتال كانت أطول السيارات من تصنيع شركة فورد بين عامي 1958 و 1960، وتعتبر من الاطول عالمياً على الاطلاق على صعيد السيارات الامريكية الكلاسيكية.

يقودها أنس عندما تكون الطرقات خالية ويشعر أن لا شيئاً يستطيع الوقوف أماه عند قيادة هذه السيارة بسبب تفاصيلها الرائعة، وما يميز هذه السيارة الزرقاء أنها مكشوفة ويفتح سقفها بشكل أوتوماتيكي فضلاً عن أنها تتميز بمحرك ضخم من 8 اسطوانات على شكل V بسعة 7.0 لتر ليزيد من هيبتها.

لا عجب أن هذه السيارة الجميلة كانت سيارة رئاسية في الولايات المتحدة الأميركية لفترة طويلة فإن طولها وهيبتها وتفاصيلها لا يمكن إلا وأن تُعطي راكبها شعوراً بالهيبة والسلطة المطلقة.