هذه الساعة اتت من عمق البحار، فكيف صنعت؟

ان كنت تهوى البحار وتحديدا صيد الأسماك، هذه الساعة صممت لك، فهي ليست مستوحاة من البحار فحسب، بل أتت منها. كيف؟ اليك التفاصيل.

اقرأ ايضا: هذا الصيف، اختر ساعة مناسبة للإبحار

 

الساعة مصنوعة من شباك الصيد

نعم لقد قرأت جيداً، هذه الساعة ليست مصنوعة من الجلد او التيتانيوم، ولا ذهب حتى، بل هي مصنوعة من شباك الصيد ما يجعله بالفعل ساعة آتية من المحيط.

كيف تم ذلك؟

تعاونت شركة البينا، Alpina، مع شركة ناشئة لجمع البقايا من البحار وتحديدا القنوات الهوائية او ما يعرف بالجراز التي تتجمع فيها البقايا، وبالطبع كانت النسبة الأكبر من هذه البقايا تعود الى خيوط الصنارات وشباك الصيد، اما الـ 30% المتبقية فمن الكاربون فايبر المعاد تدويره ما جعلها الأنسب لتصميم ساعة صديقة للبيئة.

 

ماذا عن تصميم قالب الساعة؟

بالطبع تأتي الساعة، التي اطلق عليها اسم Alpina Seastrong Diver Gyre Automatic، باللون الأزرق، لا داعي لشرح ذلك، اما زجاجها فهو من الياقوت الأزرق.

تقرأ من خلالها الساعات والثواني والتاريخ، مقاومة للمياه وهي متوفرة بتصميم معد من بقايا التفاح والبلاستيك أيضا.

اصدار محدود..

الشركة اصدرت 1883 نسخة فقط من الساعة وذلك تيمنا بتاريخ انطلاقتها، وهي متوفرة مقابل 1395 دولار. ولحسن الحظ ان الشركة وضعت تصميما اقل سعرا بالمقابل، لتستطيع شراء ساعة صديقة للبيئة حتى ولو كان دخلك محدوداً، اي مقابل 223 دولار فقط.

loaing icon