ساعة لامبورجيني من روجر دوبوي... بسعر 47 الف دولار!

عندما يتعلق الأمر بالساعات والسيارات الرياضية، فإن بعض العلامات التجارية تختار منتجاتها بعناية فائقة وهذا الأمر ينطبق على شركة الساعات السويسرية روجر دوبوي والتي تعتبر جزء من مجموعة ريتشمونت للساعات الفاخرة، التي توجهت لعقد شراكة مع ماركة لامبورغيني لاطلاق ساعتهما المشتركة اكسكاليبور المميزة. فما هي مميزاتها؟

اقرأ ايضا: ساعة استون مارتن من تاغ هوير ... ستظن انها سيارة سباقات حقيقية!

 

شكلت الشراكة الجديدة بين شركة الساعات السويسرية روجر دوبوي وشركة السيارات العالمية لامبورجيني في مقر لامبورجيني الأسطوري في سانت أغاتا بولينييزي لقاء يجمع بين أرقى مستويات الدقة السويسرية والحس الجمالي الإيطالي، هذه الشركة مستوحاة من شكل عيار محرك أفانتادور الجديد ومن هوراكان سوبر تريفو إيفو.

ويأتي اهتمام روجر دوبوي بعقد شراكات جديدة بهدف تصميم ساعات تتمتع بعناصر غير موجودة في ساعات أخرى وتكون الأولى من حيث الدقة والجودة بالإضافة إلى أنها عصرية إلى حد كبير.

 

 

استوحى الفنيون لدى روجر دوبوي من روح لامبورغيني لابتكار أول مجموعة من الساعات وتشمل هذه المواد الكربون الذي يتم استخدامه في سيارات لامبورجيني من أجل جعلها أخف وأقوى وأسرع. 

أما التحدي الأكبر فيكمن في المزج بين هذه المواد لإضفاء مظهر رياضي وفخم في الوقت ذاته، وقد ابتكر المصممون طريقة للتحكم بالطاقة يقع في وسط الساعة.

 

 

وتعمل ساعة اكسكاليبور أفنتادرو اس بواسطة محرك عالي الأداء على شكل عيار مطور خصيصاً لها.

 

 

تم انتاج 88 قطعة من هذه الساعة، كل قطعة منها تحوي ميزة لامبورغيني Giallo Orion المطلية بالتيتانيوم والروديوم والذهب  PVD عيار 18، تتواجد الآن بسعر 47 ألف دولار.

loaing icon