عبدو فغالي ممنوع من المشاركة في أنشطة الـ فيا

يعتبر اللبناني عبدو فغالي من السائقين الذين يتمتعون بأسلوب قيادة استثنائي، خصوصاً في ما يتعلق برياضة الراليات أو الدريفت.

والمفاجئ في موضوع هذا السائق الموهوب أنه سوف يمنع من المشاركة في أيّ بطولة ينظّمها الاتحاد الدولي للسيارات "فيا"، بعد التصرّف الذي قام به عقب انتهاء المرحلة الرابعة من رالي لبنان، والتي جرت أحداثها في صيف 2017.

فعبدو فغالي، الذي كان ينافس شقيقه روجيه والقطري ناصر العطية على المركز الأول (عبدو كان المتصدّر)، علق خلف سيارة السائق رودريك الراعي، ليخسر 20 ثانية من زمنه؛ الأمر الذي وضعه في المركز الثاني خلف أخيه روجيه.

وبسبب هذه الحادثة، وبسبب الغضب الذي انتاب عبدو، قام هذا الأخير بالتهجّم على الراعي بعد وصوله إلى خط النهاية؛ الأمر الذي دفع بلجنة حكّام رالي لبنان إلى تغريم فغالي بسبب هذا التصرف، الذي قام به، بالإضافة إلى إحالة القضية إلى السلطة الوطنية الرياضية.

وقرّر الاتحاد اللبناني أيضاً إحالة هذه القضية على اللجنة التأديبية التي أصدرت حكماً غيابياً بحق فغالي، يقضي بسحب رخصة قيادته إلى جانب إبلاغ الاتحاد الدولي للسيارات الذي صدق قرار اللجنة التأديبية.

وبسبب عدم دفع الغرامة التي وصلت إلى 2500 يورو، تمّ إيقاف رخصة عبدو فغالي في كلّ الأنشطة والرياضات التي تنظمها الـ "فيا" (الاتحاد الدولي للسيارات) حتى نهاية عام 2018، لذلك، لن نتمكن من الاستمتاع بموهبة هذا السائق لحين انتهاء العام المحدّد ودفع الغرامة المتوجبة عليه.