امرأة تُحطّم الرقم القياسي للبلانك.. هل تستطيع تحطيمه أيضاً؟

تمكنت مدربة اليوغا الكندية Dana Glowacka من تعزيز مكانتها في موسوعة جينيس للأرقام القياسية من خلال تحطيم الرقم القياسي لتمرين البلانك "plank" بأربع ساعات و20 دقيقة، بينما يشعر الكثير منا بالسعادة عندما نستمر لبضع دقائق فقط في هذا التمرين!

اقرأ أيضاً: كل ما يجب معرفته حول تمارين التمدد

لم تصل لذلك بين عشية وضحاها، بل استغرق التدريب سنوات من الممارسة بدأتها بعد عام من فوز ماريا كاليميرا، التي حصلت على اللقب بمدة "3 ساعات و31 دقيقة" في عام 2015، فشعرت dana  وقتها أنها تستحق أن تكون في مثل مكان كاليميرا، وبدأت التدرب مع George Hood الحامل الذكر للقب لعام 2014 الذي جعلها تتحمل مجموعات تدريب طويلة كل يوم.

وفي محاولتها الأولى، سجلت أربع دقائق فقط! الا ان جورج ألهمها للاستمرار وكان إبنها من اول المشجعين لها، إلى أن استطاعت بالفعل تحمل ساعتين و25 دقيقة في مجموعة واحدة، واستحقت الحصول على المركز الثاني في كأس العالم لتحدي البلانك في مايو 2016.

وبعد حصولها على هذا المركز أصبحت متحمسة أكثر لأن تستمر في طريقها ونجاحاتها، فشاركت بماراثون البلانك الدولي، واستطاعت أن تستمر في التمرين لساعات.

وبالرغم من تحطيمها الرقم القياسي الخاص بماريا كاليميرا، وهو الخاص بأطول فترة في وضعية بلانك للنساء، لم تقترب دانا من الرقم القياسي الخاص بالرجال والمسجل باسم شرطي صيني يُدعى Mao Weidong ، نجح في البقاء على هذه الوضعية لمدة 8 ساعات ودقيقة واحدة، وحققه عام 2016.

وأخيراً، وبعد أن حطمت Dana الرقم القياسي في تمرين البلانك.. هل تستطيع أن تفعل مثلها؟ عليك أن تسأل نفسك هذا السؤال مراراً وتكراراً.

 

loaing icon