قيادة اروع سيارة في العالم... رنج روفر فيلار

بينما كنت اتجول في معرض دبي الدولي للسيارات، في شهر نوفمبر من العام الماضي، وقعت عيناي على اروع الإبداعات، فوقعت بغرامها من النظرة الأولى.

هيكل نحت باتقان يحاكي الكمال، وبنعومة تفوق الخيال، فان كان الأمر بيدي، لتخيلتها وصنعتها بالطريقة عينها: كاريزماتيكية، ورياضية، جذابة الى حد الجنون، تمنعك من اشاحة النظر عنها.

وبينما كانت تقف متباهية كالأميرات، اقتربت منها وسألت عن اسمها، فتبين انه اسم رنان فيه جاذبيته الخاصة، اسم يدعوك للتقرب منها اكثر فأكثر لتصبح الأمير الجدير بمراقصتها. اعذروني، ولكنني سأتوقف عن الوصف قبل ان تظن زوجتي انني اغازل احدى جميلات المعرض، فأنا اغرمت بالـ رنج روفر فيلار.

تتمتع فيلار 2019 بأروع التصاميم على الاطلاق، تصاميم ساهمت في كسبها جوائز عدة،  اما التي وقعت عاينايا عليها، والتي اختبرناها مؤخرا، فكانت رمادية اللون وانيقة الى ابعد الحدود، مع لمسات نحاسية على الصادم الامامي ومصابيح من نوع Matrix LED وعجلات جذابة قياس 19 انش.

متعة قيادة رنج روفر فيلار تبدأ من مسكتها، فما ان استلمت مفاتيحها حتى بدأت الدهشة، فالمسكة تخرج كالسحر من الباب، ما جعلني انقر على المفاتيح مرارا وتكرارا لأراقب هذه الظاهرة الفريدة من نوعها، قد تتساءلون هل يمكن ان نبتاع سيارة للتمتع بمسكاتها فقط؟ قد أفعل!

وتستمر حكاية الفخامة داخل المقصورة التي تقدم لك أعلى مستويات الراحة واجدد التقنيات التكنولوجية. تناغم الوان فرشها ولوحة قيادتها تعطيها اطلالة جذابة ورياضية في آن. أما الشاشتين الوسطيتين (قياس 10 انش للواحدة) فتقودها الى المستقبل بسلاسة تامة، بالتزامن مع شاشة قياس 12.3 انش تستبدل عدادات السرعة امام السائق.

فيلار 2019 المذكورة غنية بالمواصفات والتقنيات التي ستسهل قيادتك، وتعطيك راحة غير مسبوقة، كمقاعد مزودة بتقنية التدليك، وزجاج مانع لاشعة الشمس، وذاكرة تحفظ حرارة السيارة المختارة، ونظام صوت بـ 23 مكبر صوت.

اختبرنا فيلار الى اقصى الحدود على رمال الصحراء، حيث اثبتت بأنها اكثر من قادرة على مواجهة كافة انواع الطرقات، علما ان عملاء هذه الجميلة، على الارجح، لن يستخدموها في هكذا نوع من المغامرات.

اداء رنج روفر فيلار الرائع على الرمال اتى بفضل المحرك المؤلف من 6 اسطوانات (V6) سعة 3 ليتر وبقوة 357 حصان، بالاضافة الى مجموعة من الانظمة الميكانيكية والالكترونية المتطورة، على رأسها نظام All-Terrain Progress Control (ATPC) الذي يسمح للسيارة بقيادة نفسها بنفسها على الطرقات الوعرة بعد ان يحدد السائق السرعة الرغوبة.

بعد انتهاء رحلتنا على الطرقات الرملية، انتقلنا الى الاسفلت حيث كانت المفاجأة: قدرة تسارع فيلار من 0 الى 100 كم/ الساعة في 5.7 ثوان، وهو زمن جيد جدا لسيارة تقع ضمن فئة سيارات الأس يو في. وفي العودة، وبعد نهار طويل، قادت الفيلار نفسها بنفسها بفضل التقنيات المتطورة التي زودت بها.

اما من ابرز الانظمة المساعدة للسائق التي تأتي في فيلار 2019، فنذكر: نظام تعليق هوائي إلكتروني ، نظام تحذير مغادرة المسار، ونظام يعيد السيارة الى المسار في حال انحرافها، مثبت سرعة تكيفي، مستشعر مسافة أمامية وخلفية وكاميرات محيطية، نظام المساعدة على ركن السيارة، ، كشف مرور عكسي ، نظام مراقبة النقطة العمياء وأكثر من ذلك بكثير.

سنتحيز بحكمنا على سيارة اوقعتنا في غرامها، لذلك سندعكم تحكمون ان كانت رنج روفر فيلار سيارة احلامكم او لا!

اقرأ ايضا: سيارة الملك خالد بن عبد العزيز.. رنج روفر سداسية الدفع!