اماكن سياحية حيث احوال الطقس مثالية طوال العام

عادة ما يتحكم توقيت السفر في وجهة الرحلة بسبب احوال الطقس وطبيعة الجو في هذا الوقت؛ من منا يريد أن تحبسه الأمطار الثلجية في غرفة فندقه طوال الإجازة أو الإغماء من شدة حرارة الجو؟

تشتهر عدة دول بمناخها المستقر الذي لا تطاله الحرارة المبالغ فيها أو الصقيع الشديد، هناك ستتمكن من الاستمتاع بإجازتك سواء كان ذلك صيفا أو شتاء، وفي اماكن سياحية اكثر من رائعة.

 

البرازيل - ريو دي جانيرو

تتمتع ريو دي جانيرو بأحوال طقس مستقرة إلى حد بعيد، تمنع السواحل المدينة من الاستسلام للمناخ المتطرف مما يجعل درجات الحرارة المرتفعة قليلا مريحة تماما لانخفاض الرطوبة، تحافظ أيضا السواحل على الجو متوسط في الموسم البارد لتصبح المدينة الجنوب أمريكية مقصدا مثاليا لإجازة مثيرة في اماكن سياحية خلابة.

 

اسبانيا - مالقة

واحدة من أقدم مدن العالم، هناك حيث توجد القصبة والتاريخ الأندلسي، تنعم المدينة التي شهدت مولد الرسام بيكاسو بأفضل مواسم الشتاء في أوروبا. لمالقة شهرة خاصة فيما يخص الجو بالمقارنة بأي مدينة ساحلية أوروبية أخرى حيث ستتمكن بالاستمتاع بالجو حتى في أكثر الأيام الصيفية حرارة، لتزور اجمل الاماكن السياحية من دون قلق.

 

ايطاليا - ليجوريا

يعيش معظم سكان المنطقة قرب الساحل للاستفادة من الجو المعتدل المشرق طوال العام، تلعب جبال الألب هناك دورا محوريا في احوال الطقس المثالية تلك حيث تحمي الساحل من الرياح الشمالية كما تحافظ على الدفء النسبي للمنطقة خلال الشتاء.

 

الإكوادور - لوجا

يطلق على هذه المدينة اسم "وادي الابتسامات" لأسباب واضحة أساسها كونها مدينة مشرقة على الدوام، بجانب احوال الطقس المثالية فإنه يمكن وصف المدينة التي تعد العاصمة الثقافية والموسيقية للإكوادور، مع متنزه وطني والعديد من المعاطم المميزة للمطبخ الإكوادوري ستتمكن من قضاء إجازة دافئة حتى في أيام الشتاء.

اقرأ ايضا: أفخم فيلات العالم لإجازة ملؤها الهدوء والعزلة والاسترخاء